الخميس، 3 يوليو 2014

الزواج الناجح

قرار الزواج هو قرار مصيري، وهو ثاني أهم قرار في الحياة بعد قرار تكوين علاقة شخصية حقيقية مع الله.
وعلي الرغم من أهمية هذا القرار إلا أن الكثير من الشباب لا يقوموا بإعداد أنفسهم جيداً لإقامة علاقة صحيحة ناجحة.

الإستعداد قبل الإرتباط

1. النضج النفسي

أن يكون الفرد يعرف نفسه جيداً وأن يكون علي وعي بما يريد، وما الذي يحركه في الحياة. وأن يكون راضياً عن شخصيته ويقبل ما لا يمكن تغييره ومحاولة تغيير ما يمكن تغييره.فإذا كانت علاقة الفرد بنفسه سوية فستكون علاقته بالآخرين سوية والعكس صحيح.


2.
 النضج الفكري


أن يعي أهدافه في الحياة. ويعمل علي تطوير فكره وإتساعه مما يؤدي إلي سهولة التواصل والتفاهم مع الآخرين (عن طريق القراءة المستمرة، وخاصة في علم النفس والادب وعلم الإجتماع...)

3. النضج الروحي


أي تكوين علاقة شخصية مع الله وذلك يؤثر علي 
  • شفاء نفسي
  • تفاهم اسري
  • تربية الأطفال

4. النضج العاطفي


يجب ألا يكون الزواج هو المصدر الأساسي لتسديد الإحتياج العاطفي 
يجب معالجة العلاقات العاطفية القديمة 


الدوافع السليمة للزواج

يعتبر الدافع الوحيد لإتخاذ قرار الزواج هو عندما تجد شخص علي المدي الطويل، أن شخصيته منسجمة ومتوافقة معك بشدة من جهة :
  • الميول
  • الأفكار
  • الإتجاهات والطموحات
فكلما كانت الشخصيات متوافقة ومنسجمة، كلما كان الزواج أكثر نجاحاً
ويجب أيضا مراعاة التكافؤ بين الشخصين مثل:
  • التكافؤ في المستوي الإجتماعي 
  • المستوي التعليمي
  • المستوي الثقافي
  • المستوي المادي